الحكاية الثامنة: تحت القُبة

التاريخ: الأحد، 20 يناير2013.
المكان: قبة السلطان قنصوة الغوري.

الحياة في القاهرة - تحت القبة
الحياة في القاهرة - تحت القبة
لو أول مرة تروح هناك - زيّ كدا - يمكن يفاجئك المدخل اللي من غير حراسة، و جهاز كشف المعادن العطلان...

لو أول مرة تروح هناك، يمكن ميهمكش إنك تروح بدري علشان تحجز مكان قبل الزحمة، و تحاول تقنع نفسك إن أكيد هيكون في مكان فاضي..

لو أول مرة تروح هناك، يمكن يفاجئك أنك لما وصلت متأخر، ملقيتش مكان داخل القاعة بسبب الزحام الشديد!! ويمكن يفاجئك كم الحماس والتفاعل الرائع من الجمهور! ولو ركزت ع الوشوش، يمكن تستغرب أن الجمهور مش كله شباب زي ما كنت متوقع، وإن كبار السن و حتى الأجانب متفاعلين أكتر من الشباب!

تنسى الزحمة.. وتنسى صخب الحياة القاهرية.. وتنسى كل حاجة... و تدور في ملكوت تاني مع الألحان و ألوان التنّورة... وتتمنى أن التنّورة تفضل تدور حتى آخر الكون...

لكن الأسئلة تفضل تدور في ذهنك زي لف التنّورة في عينك... المحراب وراء الفرقة، والآيات القرآنية فوقهم، نظرة الإعجاب بالنفس على وجوه أعضاء الفرقة بعد انتهاء العرض... الدخول اللي بالمجان.. نقوش القبة العالية... السلطان الغوري نفسه... أصل الفنون الشعبية... أسئلة.. وأسئلة... مش بتخلص أبدًا!! 

لو أول مرة تروح هناك، فأكيد مش هتكون آخر مرة...

---------
إعدادات الكاميرا:
# Nikon D3100  
# f/16, 1/25 sec, ISO-3200, 29mm focal length, no flash

0 تعليقات :

Copyright © 2012 الحياة في القاهرة